الاربعاء, 08 فبراير 2023, 18:30 مساءً
شريط الاخبار
قادة نفتخر بهم
الحصار يشتد ... ما الحل !؟
الرئيس عباس: نفتقد لوجود شريك في إسرائيل يؤمن بحل الدولتين
الأشخاص ذوي الإعاقة بين التمكين والإدماج
خلال مؤتمر لفصائل المقاومة.. رضوان: الاحتلال تجاوز الخطوط الحمراء كافة في القدس والمسجد الأقصى
صحيفة عبرية تكشف خطوات نتنياهو المقبلة تجاه الدول العربية
وزارة التعليم تعلن نتائج امتحان المستوى للعام 2022-2023
تعليمات جديدة للجنود الإسرائيليين الذين يخدمون في منطقة نابلس
إسرائيل تعلن خطوة أولى نحو التوصل لاتفاقية تجارة حرة مع اليابان
قرار عاجل من السيسي بفصل أطباء شرعيين ارتكبوا أفعالا تمس الأمن القومي
وسائل إعلام: واشنطن وحلفاؤها سيتفقون غدا على سقف سعر النفط الروسي بـ60-70 دولارا
بناء على مقترح بن سلمان.. العاهل السعودي يصدر أمرا ملكيا بعد فوز السعودية التاريخي
باشينيان وماكرون يبحثان القضايا الأمنية في جنوب القوقاز
بوتين يبحث مع علييف تنفيذ اتفاقات التسوية بين أرمينيا وأذربيجان
كلمة المحرر
لجنة فتوى سعودية: هذا حكم التنبؤ بأحوال الطقس والظواهر الكونية
27/01/2018 [ 22:24 ]
تاريخ الإضافة:
لجنة فتوى سعودية: هذا حكم التنبؤ بأحوال الطقس والظواهر الكونية

أصدرت اللجنة السعودية الدائمة للفتوى ، نصاً لحكم توقع حالة الطقس استنادًا إلى الظواهر الكونية، موضحة أن توقع حالة الطقس استنادًا على الظواهر الكونية لا بأس به، بشرط ألا يعتقد أن هذه الظواهر مؤثرة فاعلة بنفسها، بمعنى أنها هي التي تخلق الحوادث، لأن هذا شرك أكبر، وألا يجعلها سببًا يدَّعي به علم الغيب، وسببًا لحدوث الخير والشر.

وتلقت اللجنة سؤالاً جاء في نصّه: التنبؤ بحالة الطقس حسب الدراسات المختصة لا بأس به، فهل يكون التنبؤ بأحوال الشخص "في المستقبل القريب" حسب الدراسات النفسية والتربوية والعقلية، بواسطة المختصين والاستدلال بعلامات معينة في الجسد على حوادث في طريقها للحدوث، هل يعتبر هذا من الرجم بالغيب أم لا بأس به أيضًا، وأهل تلك الشؤون يقولون إن عملهم لا يخرج عن نطاق الدراسة البحتة والفراسة الصادقة؟.

وقالت اللجنة الدائمة في فتواها بهذا الخصوص: يشترط ألا يخرج بهذا التوقع عن حيز الاحتمال والظن استنادًا على تلك الظواهر، فلا يجزم ولا يقطع ولا يقال كما في السؤال تنبأ بذلك، فإن هذا نظير ما يسمى في علم النجوم بعلم التأثير، وهو من الشرك، بل ظنٌّ واحتمال، ويُعلق الأمر على مشيئة الله تعالى.

وأضافت: الفراسة والحدس بأن يُحتمل أن يكون للشخص مستقبل معين بناءً على ما يظهر من أحواله وتصرفاته لا بأس به، لكن على ما ذُكر في الأول من قيود، ولا يخرج في هذا عن حيز الاحتمال والظن، ويعلق ذلك على مشيئة الله تعالى، فيقول: "أتفرَّس في هذا أن يكون تاجرًا مثلاً، فأحواله تدل على أنه سيكون كذلك إن شاء الله تعالى".

وأردفت اللجنة: يجب الحذر في هذا ممن يدَّعون علم المغيبات، وممن يسمون بقارئي الكفوف، والمتنبئين بالمستقبل من الكهان والعرافين وغيرهم، ممن يقصدهم الجهلة والسُّذَّج، وينبئونهم كذبًا ولعبًا بعقولهم بأنه سيحصل لهم أو لغيرهم كذا وكذا.

تعليقات الفيسبوك
تعليقات الموقع
أحداث الساعة
10:15 AM

قادة نفتخر بهم

21:34 PM

الحصار يشتد ... ما الحل !؟

21:48 PM

الرئيس عباس: نفتقد لوجود شريك في إسرائيل يؤمن بحل الدولتين

14:07 PM

الأشخاص ذوي الإعاقة بين التمكين والإدماج

21:29 PM

21:24 PM

خلال مؤتمر لفصائل المقاومة.. رضوان: الاحتلال تجاوز الخطوط الحمراء كافة في القدس والمسجد الأقصى

21:17 PM

صحيفة عبرية تكشف خطوات نتنياهو المقبلة تجاه الدول العربية

21:14 PM

وزارة التعليم تعلن نتائج امتحان المستوى للعام 2022-2023

21:10 PM

تعليمات جديدة للجنود الإسرائيليين الذين يخدمون في منطقة نابلس

21:05 PM

إسرائيل تعلن خطوة أولى نحو التوصل لاتفاقية تجارة حرة مع اليابان

21:01 PM

قرار عاجل من السيسي بفصل أطباء شرعيين ارتكبوا أفعالا تمس الأمن القومي

20:58 PM

وسائل إعلام: واشنطن وحلفاؤها سيتفقون غدا على سقف سعر النفط الروسي بـ60-70 دولارا

20:54 PM

بناء على مقترح بن سلمان.. العاهل السعودي يصدر أمرا ملكيا بعد فوز السعودية التاريخي

20:50 PM

باشينيان وماكرون يبحثان القضايا الأمنية في جنوب القوقاز

20:47 PM

بوتين يبحث مع علييف تنفيذ اتفاقات التسوية بين أرمينيا وأذربيجان

أفكار وآراء
المزيد
تحقيقات وتقارير
المزيد
كورونا... الشبح الحاضر المسيطر على العالم

كورونا... الشبح الحاضر المسيطر على العالم

قصر أبو حجلة.. فندق سياحي في دير استيا القديمة

قصر أبو حجلة.. فندق سياحي في دير استيا القديمة

الأغوار.. الاحتلال يفرش طريق الاستيطان بالورود

الأغوار.. الاحتلال يفرش طريق الاستيطان بالورود

أبوَّة مُعلَّقة خلف القضبان

أبوَّة مُعلَّقة خلف القضبان

صبري جريس: حركة "الأرض" تجربة فلسطينية بعد النكبة

صبري جريس: حركة "الأرض" تجربة فلسطينية بعد النكبة

الحكومة الإسرائيلية تمعن في انتهاكاتها وتتوسع في سياسة هدم المنازل ومصادرة الأراضي

الحكومة الإسرائيلية تمعن في انتهاكاتها وتتوسع في سياسة هدم المنازل ومصادرة الأراضي

استطلاع الرأي